منتدى الشاب المعاصر الجديد
منتدياتنا ترحب بكم أجمل ترحيب ونتمنى لكم وقتاً سعيداً مليئاً بالحب
كما يحبه الله ويرضاهفأهلاً بكم في منتدانا المميز و الجميلونرجوا أن
تفيدم وتستفيدم منـا و أن تصبحوا أفرادا من أسرتنا .

منتدى الشاب المعاصر الجديد

ثقافة و فن ودين وكل ما يخص تكنولوجيا النجاح في الحياة بالإضافة إلى كم هائل من البرامج الجديدة و النادرة و برامج الهاكر و الاختراق الكتب الإلكترونية و جديد الأفلام و المسلسلات العربية و الأجنبية و الأنمي و المانجا اليابانية و الدرامة الآسيوية و الموسيقى
 
مكتبة الصورالرئيسيةPortal 1س .و .جالتسجيلدخول
أفضل الحكم العالمية والعصرية عن النبي صلى الله عليه وسلم: "الحكمة ضالة المؤمن أينما وجدها التقطها" 1- لا يحزنك إنك فشلت مادمت تحاول الوقوف على قدميك من جديد 2- كلما ازدادت ثقافة المرء ازداد بؤسه 3- سأل الممكن المستحيل : أين تقيم ؟ فأجابه في أحلام العاجز 4- إن بيتا يخلو من كتاب هو بيت بلا روح 5- الألقاب ليست سوى وسام للحمقى والرجال العظام ليسوا بحاجة لغير اسمهم 6- إذا اختفى العدل من الأرض لم يعد لوجود الإنسان قيمة 7- إن أسوأ ما يصيب الإنسان أن يكون بلا عمل أو حب 8- الابتسامة كلمة طيبة بغير حروف 9- لا تفكر في المفقود حتى لا تفقد الموجود 10- الخبرة .. هي المشط الذي تعطيك إياه الحياة .. عندما تكون قد فقدتَ شعرك 11- المال خادمٌ جيد .. لكنه سيدٌ فاسد 12- عظَمة عقلك تخلق لك الحساد .. وعظَمة قلبك تخلق لك الأصدقاء 13- دقيقة الألم ساعة .. وساعة اللذة دقيقة 14- لا داعى للخوف من صوت الرصاص .. فالرصاصة التى تقتلك لن تسمع صوتها 15- إذا أردت أن تفهم حقيقة المرأة فانظر إليها وأنت مغمض العينين 16- من يقع فى خطأ فهو إنسان ومن يصر عليه فهو شيطان. 17- عندما يمدح الناس شخصاً ، قليلون يصدقون ذلك وعندما يذمونه فالجميع يصدقون.18-  لا يوجد رجل فاشل ولكن يوجد رجل بدأ من القاع وبقى فيه. 19- لو امتنع الناس عن التحدث عن أنفسهم وتناوُل الغير بالسوء لأصيب الغالبية الكبرى من البشر بالبكم. 20- الطفل يلهو بالحياة صغيراً دون أن تعلمه أنها سوف تلعب به كبيراً. 21- يشعر بالسعادة من يغسل وجهه من الهموم ورأسه من المشاغل وجسده من الأوجاع. 22- حسن الخلق يستر كثيراً من السيئات كما أن سوء الخلق يغطى كثيراً من الحسنات. 23- يسخر من الجروح كل من لا يعرف الألم

شاطر | 
 

 الأزمات والمواقف الطارئة ..كيف نواجهها؟

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
THF
Admin
Admin


ذكر
الميزان عدد الرسائل : 4613
تاريخ الميلاد : 11/10/1984
العمر : 32
البلد و المدينة : Algeria - Bouira - Palistro
العمل/الترفيه : Maintenance system informatique - MSI
المزاج : في قمة السعادة
السٌّمعَة : 5
نقاط : 2147483647
تاريخ التسجيل : 16/08/2008

مُساهمةموضوع: الأزمات والمواقف الطارئة ..كيف نواجهها؟   الخميس مايو 28, 2009 1:59 am

الأزمات والمواقف الطارئة ..كيف نواجهها؟

إبراهيم رمضان الديب
كثيراً ما نتعرض في حياتنا العملية للأزمات والمشاكل والعوارض المتنوعة
السارة وغير السارة، التي تستهلك من عمرنا وقتاً كبيراً مبالغاً فيه
بالنسبة للحدث ذاته، ولربما امتد تأثير هذا الحديث لفترة زمنية طويلاً
نسبياً بحسب الطبيعة النفسية والعاطفية والعقلية للشخص ذاته، ومن المؤكد
أننا لابد أن نتعرض في حياتنا للكثير والمتنوع من هذه الأزمات، شئنا أم
أبينا "أفراح، أحزان، مشاكل إجتماعية، إقتصادية، عاطفية، مهنية...".
وهو ما يتطلب إعداداً مسبقاً يمكننا من حسن الإستعداد والتعاطي مع هذه
الأحداث والأزمات بشكل جيد لا إفراط ولا تفريط فيه, كما يمكننا من
استثمارها في استكمال مسيرتنا في الحياة بشكل أفضل، والتي يمكن تحقيق جزء
كبير منها من خلال الإعداد الإيماني الجيد، والإجراءات العملية للسيطرة
على الأزمة والحدث المفاجئ واستيعابهم بشكل جيد.
1- الإستعداد النفسي والتهيؤ لذلك قدر المستطاع، من خلال اليقظة المستمرة وإعمال العقل والتنبؤ والإستنتاج وفق المعطيات المتاحة.
2- مهارة تلقي الحدث والخبر بثبات وقوة، وسرعة ذكر الله تعالى والحمد عند
الفرح، والإسترجاع عند الأحزان والإستمرار لدقائق في ذكر الله تعالى
والدعاء.
3- ضبط المشاعر وردود الفعل والبرود أو التبرد قدر المستطاع، حتى تمنح
نفسك القدرة على التفكير والتعامل مع الموقف, وتتحول من مرحلة تلقي الحدث
إلى مرحلة التعامل مع الحدث.
4- جمع المعلومات الكاملة عن الحدث للإمساك به من جميع زواياه.
5- طبقاً لحجم الحدث إن كان كبيراً ولن تتمكن من استيعابه والتعامل معه
وحدك، سارع بالإتصال بأنسب الأشخاص للتعاون معك في هذه الأزمة.
"الأنسب هنا تعني المخلص والمحب لك وصاحب القدرة على التعامل مع هذا الحدث بالذات".
6- التفكير في مظاهر وتداعيات الحدث كافة، والتي يمكن أن تحدث أو تتفاقم،
والتعامل معها سريعاً بما يحقق تحجيمها ووقفها عند هذا الحد.
7- البحث في أسباب الأزمة وتنظيمها إلى درجات حسب الأهمية النسبية لها في صناعة الأزمة.
8- التفكير في مقترحات التعامل مع الأزمة والحدث مع مراعاة تصور أكثر من بديل.
9- التنفيذ السريع والمناسب لطبيعة هذه الأزمة.





الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://thf-world.yoo7.com
 
الأزمات والمواقف الطارئة ..كيف نواجهها؟
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى الشاب المعاصر الجديد :: المنتدى العام :: تكنولوجيا النجاح-
انتقل الى: